ترتيب الشهور الهجرية، تعرف عليها بالتفصيل من خلال موقع برونزية، حيث يبحث الكثير عن ترتيب الشهور الهجرية الصحيحة، والتي تحملها السنة الهجرية، حيث إنه من المعروف أن عدد أشهر العام عبارة عن اثنى عشر شهر، والعام الهجري الذي بدأ منذ هجرة الرسول، ولكل شهر من تلك الشهور السبب وراء تسميته وقصته، من خلال السطور القادمة سوف نستعرض لكم ترتيب الشهور الهجرية بالتفصيل ومعانيها المختلفة.

ترتيب الشهور الهجرية

تحمل السنة الهجرية اثنى عشر شهر مختلف، والتي يمكن توضيح الترتيب الخاص بتلك الشهور بداية من العام وحتى نهايته، مع ذكر بعض المعلومات عن تلك الشهور وسبب التسمية لها بتلك الأسماء، فكل ما عليكم هو متابعة النقاط الآتية:

1- شهر مُحرم

  1. يعتبر شهر محرم هو واحد من أول الشهور الموجودة في السنة الهجرية.
  2. وتم تسمية هذا الشهر بهذا الاسم لأنه يعتبر من الشهور الحرم الأربعة.
  3. وهو من الشهور التي تم تحريم فيها القتال، ولذلك كان من الشهور التي يتم الامتناع فيها عن الحروب.

2- شهر صفر

  1. يعتبر شهر صفر هو من الشهور الثانية مباشرة في العام الهجري من حيث ترتيب الشهور الهجرية
  2. ولقد تم التسمية له بهذا الاسم بالأخص وذلك لأنه كان يخرج المسلمون فيه من أجل القتال.
  3. وفي ذلك الوقت تكون المنازل الخاصة بهم خالية من الأهل.
  4. كما أن المسلمين كانوا يتركون أيضًا يلقونه بعد الهزيمة صفر المتاع.

3- شهر ربيع الأول

  1. وهو من الشهور التي تقع في الترتيب الثالث ما بين الشهور الهجرية.
  2. وتم تسمية هذا الشهر بالأخص بهذا الاسم لأنه كان من الشهور التي تأتي في فصل الربيع.
  3. حيث كان يتزامن وقتها مع أجمل فصول العام، ولذلك أطلق عليه ربيع الأول.

4- ربيع الآخر

  1. أما عن شهر ربيع الآخر فهو الشهر الرابع من حيث ترتيب الشهور الهجرية والذي يلي شهر ربيع الأول.
  2. حيث إنه تم تسميته بهذا الاسم نسبة إلى أنه كان أيضًا يأتي بالتزامن مع فصل الربيع.
  3. ولأنه كان هو وربيع الأول يأتون في تلك الفترة، لذلك تم تكملة فصل الرييع به وأطلق عليه ربيع الآخر أو ربيع الثاني.

5- شهر جمادى الأول

  1. ويعتبر شهر جمادى الأول هو من الشهور الهجرية التي تكون في الترتيب الخامس.
  2. وتم تسمية هذا الشهر بهذا الاسم، وذلك لأنه كان من الشهور التي تأتي في البرد القارص.
  3. حيث كان يأتي ذلك الشهر في ذلك التوقيت في فصل الشتاء.
  4. كما أن المياه في تلك الفترة كانت تصل إلى التجمد من شدة برودة الجو، ولذلك أطلق عليه ذلك الاسم.

6- شهر جمادى الآخر

  1. ويعد شهر جمادى الآخر هو من الشهور التي تأتي في الترتيب السادس من بين مجموعة الشهور الهجرية.
  2. وأطلق عليه ذلك الاسم لأنه كان التكملة الخاصة بشهر جمادى الأول.
  3. حيث كان ذلك الشهر يأتي في الشتاء وفي تلك الفترة كانت المياه تتجمد.
  4. ولذلك فهو يعتبر التكملة الخاصة بالشهر، كما هو الحال في شهري ربيع الأول وربيع الآخر.

7- شهر رجب

  1. هو الشهر السابع من حيث الترتيب من بين الشهور الهجرية.
  2. ويعتبر شهر رجب من الأشهر الحرم الأربعة أيضًا.
  3. والتي يتم فيها الامتناع عن القتال أو خوض الحروب والمعارك.
  4. وكان العرب يقومون برجب الرماح فيه في الأسنة.

8- شهر شعبان

  1. يعتبر شهر شعبان هو من الشهور التي تأتي في الترتيب الثامن من العام الهجري.
  2. حيث يطلق عليه شهر شعبان وذلك لأن العرب كانوا في القدم يقومون بالتشعب فيه للقتال.
  3. وأيضًا أطلق عليه ذلك لأنه في بعض الروايات قيل إن العرب كانوا يتشعبون في ذلك الشهر من أجل البحث عن الماء، حيث إن الماء كان نادر في ذلك الشهر.

9- شهر رمضان

  1. وبعد شهر رمضان هو من الشهور التي يأتي في الشهر التاسع من العام الهجري.
  2. ويعتبر شهر رمضان هو الشهر الذي يصوم فيه المؤمنين.
  3. وتم تسميته بذلك الاسم نسبة إلى تزامنه مع الحر الشديد وارتفاع درجة الحرارة، ويرافقها رموض الأرض.
  4. ولذلك فإنه تم إطلاق عليه ذلك الاسم نسبة إلى الوقت الذي كان يأتي به.

10- شهر شوال

  1. ويعد شهر شوال هو واحد من بين الشهور الهجرية الذي يكون ترتيبه في الشهر العاشر من العام.
  2. وأطلق عليه ذلك الاسم وهو حليب الإبل، ونقصانه ومضاعفته، والذي كان يطلق عليه شولان، وتم اشتقاق الاسم من تلك الكلمة.
  3. كما أن الكثير من العلماء يرون أن شوال مأخوذة من كلمى الشول والتي تعني في اللغة العربية الارتفاع.
  4. وهو الشهر الذي يتم الاحتفال فيه بعيد الفطر المبارك.

11- شهر ذو القعدة

  1. يعد شهر ذو القعدة هو الشهر الحادي عشر من ترتيب الشهور الهجرية وهو الذي يسبق الشهر الأخير.
  2. وسمي هذا الشهر بهذا الاسم وذلك يكون نسبة إلى القعود عن القتال والامتناع عنه وعن الحرب.
  3. حيث يعد هذا الشهر من الشهور الحرم والتي يمنع فيها القتال.

12- شهر ذو الحجة

  1. ويعتبر شهر ذو الحجة هو واحد من بين الشهور الهجرية، والذي يقع ترتيبه الشهر الأخير أي الثاني عشر من العام الهجري.
  2. وأطلق على هذا الشهر ذلك الاسم لأن المسلمين يقومون بتأدية مناسك الحج في ذلك الشهر.
  3. كما أنه في اليوم العاشر من ذلك الشهر يكون به عيد الأضحى المبارك.

عدد أيام الشهور الهجرية

  1. تعتبر الشهور الهجرية هي من الشهور التي تعتمد على حركة القمر التي يدورها حول الأرض.
  2. يتنكون العام الهجري من اثنا عشر شهر، وعدد أيام العام بأكمله تكون عبارة عن ثلاثمائة وأربعة وخمسون يوم.
  3. كما أن من المعروف أن كل شهر من شهور العام الهجري يتكون من ثلاثون يوم، ولكن هناك بعض الشهور الموجودة به والتي تحمل تسعة وعشرون يوم.
  4. ولا يوجد أي شهر من شهور العام الهجري يحتوي على ثمانية وعشرون يوم على عكس السنة الميلادية.
  5. يتم تحديد بداية كل شهر من الشهور الهجرية على حسب رؤية الهلال، فعندما يظهر ويتم تحريه يكون بذلك قد بدأ الشهر، وعندما يختفي الهلال يكون بذلك فقد انتهى الشهر.
  6. يكون هناك عدد إحدى عشر يومًا، وذلك بين العام الهجري والعام الميلادي، وهذا الفرق هو المسئول عن عدم تزامن التقويمين مع بعضهما البعض.

تقسيم الاشهر العربية

ولقد تم تقسين العام الهجري أو كما يطلق عليها الشهور العربية، وذلك إلى الشهور الحرم والشهور الحل، حيث تم تقسيمها إلى هذين القسمين، والذي يكون على هذا النحو الآتي:

  1. تم تقسيم أربعة أشهر من شهور السنة الهجرية إلى الشهور الحرم، ويكون من بين تلك الشهور ثلاثة متتابعين.
  2. والثلاثة أشهر المتتالية تكون عبارة عن شهر ذو القعدة وشهر ذو الحجة، وأيضًا شهر محرم.
  3. وأما عن الشهر الذي يأتي منفرد من خلال تلك الأشهر، وهو يكون شهر رجب.
  4. وتم إطلاق كلمة الحُرم على تلك الشهور وذلك لأنها يحرم فيها القتال، والجهاد في سبيل الله أو إعلان الحروب.
  5. وتم تقسيم باقي الشهور الهجرية على أنها من الأشهر الحل، والتي يكون عددها عبارة عن ثمانية أشهر.
  6. وتكون تلك الشهور هي شهر صفر، وشهر ربيع الأول والآخر، وحمادى الأول والآخر، وشهر رجب وشعبان وشهر شوال وشهر رمضان.
  7. وتعتبر تلك الشهور من الأشهر التي يمكن فيها القتال فهي تكون على عكس الأشهر الحرم.