من المعروف أن العناية بالبشرة على أهم الخطوات بالنسبة لكافة الفتيات، ولهذا نعرض عليكم افضل صنفره طبيعيه للوجه. فتجد أنه من الضروري والهام أن تستخدم المنتجات الطبيعية التي تنتجها لنا البيئة بدلاً من البحث طويلاً عن الخلطات المصنعة والتي أحياناً ينتج عنها بعض الآثار لسلبية التي تظهر على الوجه من حبوب وتشققات على الجلد. وكافة العناصر الطبيعية موجود عنها فوائد لا يضاهيها أي شئ صناعي. ومن خلال مقالنا اليوم على برونزية سوف نعرف بعض الموا المستخدمة كصنفرة طبيعية ومفيدة للوجه.

افضل صنفره طبيعيه للوجه

من الجيد أن تلجأ السيدات إلى الاستمرار على وضع الصنفرة على الوجه، والقيام بفركها وتحريكها في حركات دائرية والسبب هو آثرها من تجديد خلايا البشرة، وإعطاء الوجه ملمساً ناعماً كالحرير وخالي من الجلد الميت الذي يُعطيها ملمس خشن ومجعد.

صنفرة الخيار

واحداً من أفضل العناصر الطبيعية الذي يستخدم كأجود أنواع الصنفرة، والسبب هو قدرته في التخلص من الزيوت الزائدة في البشرة. والتي تضر كثيراً البشرة خصوصاً الدهنية تقوم بتدميرها.

كما أنه يعمل على تقليل حجم مسام البشرة، وذلك من خلال استخدامه بشكل دوري، ومنتظم.

كما أن الخيار يُعطي البشرة ملمس ناعم كالحرير، وتشعر وكأن البشرة نضرة خالية من الشوائب والعيوب.

صنفرة الشوفان

الشوفان من المواد التي تحتوي على مواد مطهرة بداخلها، ولهذا نجد أنه يقضي على كافة أنواع الالتهابات والبكتريا والفطريات التي تؤذي الجلد كثيرًا.

ومن الأفضل أن يتم خلطه مع ملعقة من الزبادي، والذي يجعل له القدرة على تقليل الزهم المتزايد في البشرة. ويُرطبها ويضيف لها إنارة وإضاءة كدليل على صحة هذه البشرة. ولكن هذا يحتاج إلى الانتظام في الاستعمال.

الوصفة الأفضل في استخدام الشوفان هي؛ ملعقة كبيرة من الشوفان المطحون، 2 ملعقة صغيرة من الزبادي، 2 ملعقة من العسل الأبيض، والقيام بخلطهم جيداً مع بعضهم البعض. ثم البدء في فردها على الوجه والرقبة والقيام بفركها في حركات دائرية والاستمرار على هذا الوضع لمدة لا تقل عن خمس دقائق مستمرين ثم شطفها بالمياه الباردة والتخلص منها تماماً.

يفضل أن نقوم بهذه الوصفة مرتين على الأقل في الأسبوع الواحد.

صنفرة زيت جوز الهند

على الرغم من أنه زيت ولكنه من أفضل أنواع الصنفرة للبشرة الدهنية، ولكافة أنواع البشرة. والسبب هو احتواءه على خصائص تطهير الجلد وتخلصه من الشوائب وتطهير الجلد من الالتهابات والفطريات، وذلك في حال تم إضافة ملعقة من السكر على ملعقة من هذا الزيت.

بعد أن نقوم بخلط هذين المكونين على بعضهما البعض سنقوم بفردها على الوجه، وتحريكها لمدة 6 دقائق، ثم غسلها بالماء البارد.

صنفرة القهوة

بالطبع هذه الصنفرة مشهورة جداً لدى الكثيرون من الأشخاص، وذلك لأن الكافيين قادر على توهج البشرة وإعطاءها مظهر صحي وناعم. وتعد القهوة من المكونات التي تعمل على تنشيط الدورة الدموية في المنطقة الموضع عليها ولهذا تُعطي الوجه مظهر محمراً دائماً.

كل ما عليك القيام به هو وضع ملعقة منها على ملعقة من الزبادي، والبدء في فركها بحركات دائرية لمدة لا تقل عن دقيقتان. وغسلها بالماء البارد.

يتم الاستمرار على هذه الصنفرة مرتين أسبوعياً، أو ثلاث مرات حسب الحاجة.

صنفرة الشاي الأخضر

المفيد في الشاي الأخضر هو احتواءه على نسب جيدة من مضادات الأكسدة، والتي تقوم بدورها في منع تكون الالتهابات. كما أنها تتخلص من الجذور الحرة، والتي تضر البشرة كثيراً.

الوصفة؛ هي أن نضع 2 باكت من الشاي الأخضر في كوب من المياه المغلي ويتم إضافة ملعقة من عصير الليمون وعليها 2 ملعقة كبيرة من السكر. ونتكره هكذا حتى يبرد ويجف ونخرج الباكيت ونضعه على الوجه لمدة 4 دقاق ثم شطف الوجه.

صنفرة قشور البرتقال

تلك القشور قادرة على أن تُعطي البشرة نضارة، وحيوية، ودموية. والتي تعتبر الحل الأمثل بالنسبة لأصحاب البشرة الحساسة.

الوصفة هي؛ أن نقوم بوضع كلاً من بودرة مسحوق قشر البرتقال، وعليه ملعقة من العسل الأبيض، وقليل من الكركم. والقيام بدمجهم مع بعضهم البعض ثم فردهم على البشرة، والبدء في تحريكهم بشكل دائري.

صنفرة الأرز

على الأغلب هذه الصنفرة هي السر وراء البشرة الفاتحة التي يتمتع بها كثير جداً من اليابانيين، وتعمل على التخلص من الخلايا الميتة المتراكمة في الجلد بل وتقوم بسد مسام البشرة.

فقط كل ما علينا هو القيام بسحق ملعقتين كبيتان من الأرز، ووضع قطرات قليلة من المياه، وملعقة من العسل الأبيض. وفردها على الوجه، وفركه بلطف لمدة لا تقل عن خمس دقائق ثم غسلها بالماء البارد.

 

وننصح كافة الفتيات بتجريب واحدة من هؤلاء الوصفات المفيدة جداً للبشرة، والتي تمنح الجلد ملمس كالحرير بل وخالي تماماً من الشوائب والخلايا الميتة.