مجلة برونزية للفتاة العصرية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تجربتي مع لوشن البابايا البرتقالي

بواسطة: نشر في: 19 ديسمبر، 2021
brooonzyah
تجربتي مع لوشن البابايا البرتقالي

تجربتي مع لوشن البابايا البرتقالي والذي يعتبر واحد من بين منتجات العناية بالبشرة الشهيرة، والذي يقبل عليه الكثير من السيدات، والبعض يرغبن في معرفة هل لوشن البابايا من المستحضرات التي لها فاعلية كبيرة وفوائد للبشرة أم لا، وهذا ما سوف يتم توضيحه في السطور القادمة من خلال التعرف على تجربتي في استخدامه، وأيضًا الطريقة التي تم استخدامه بها، وفوائده المذهلة للبشرة.

تجربتي مع لوشن البابايا البرتقالي

تعتبر تجربتي مع لوشن البابايا البرتقالي هي واحدة من بين التجارب المميزة، وذلك لأنه من أنواع المستحضرات التي لها فاعلية كبيرة في علاج الكثير من المشاكل التي تعاني منها البشرة على عكس العديد من الأنواع الأخرى من المستحضرات، والتي لم تأتِ بالنتائج الفعالة، ولذلك وجدت أنه من الأفضل توضيح تجربتي مع هذا اللوشن، وذلك من خلال سرد لكم الفارق الذي يميز هذا اللوشن عن غيره من الكثير من المستحضرات الأخرى، والتي تكون على هذا النحو الآتي:

  • تعتبر تلك التجربة الخاصة باستخدام لوشن البابايا من التجارب الرائعة، وذلك لأنه له تأثير جيد على البشرة.
  • حيث إن النتيجة ظهرت من الاستعمال الأول، وذلك من خلال اكتساب بشرتي النعومة واللمعان.
  • كما أنني كنت أعاني من تشقق البشرة وجفافها الشديد، وهذا الأمر تغير تمامًا، حيث تحولت بشرتي إلى بشرة ناعمة.
  • كما أنه ساعد على تنعيم البشرة، وإكسابها الترطيب الذي كانت تحتاج إليه.
  • وداومت على استعمال اللوشن بشكل يومي، وذلك لمدة عشرة أيام متتالية، ولاحظت أنه من المستحضرات التي تساعد على تفتيح البشرة أيضًا.
  • حيث لاحظت أن درجة بشرتي قد فتحت درجتين عن ذي سابق.
  • وبعد أن وجدته من الأنواع المذهلة والفعالة في التخلص من البقع الداكنة وآثار الاسمرار التي كانت على وجهي.
  • لجأت لاستعماله أيضًا لأعالج به تشققات القدم التي كنت أعاني منها، بالفعل قضى عليها تمامًا في غضون أسبوع واحد فقط.
  • فهو يعتبر من المستحضرات التي لها قدرة كبيرة على علاج العديد من المشاكل المختلفة التي تصيب البشرة والجلد في كافة مناطق الجسم المختلفة.
  • ولذلك أصبح لوشن البابايا هو من أفضل المستحضرات لديّ، والذي لا يمكنني الاستغناء عنه، حيث إنني استغنيت عن كافة مستحضرات الترطيب والتفتيح التي كنت أقوم باستعمالها قبل ذلك، واكتفيت باستعماله فقط.

فوائد لوشن البابايا البرتقالي

ومن خلال تجربتي مع لوشن البابايا البرتقالي أستطيع أن أوضح لكم كافة الفوائد التي يمكن أن تحصل عليها البشرة والجلد من خلال استعمال لوشن البابايا ذو اللون البرتقالي، حيث إن له الكثير من الفوائد، والتي استفدت منها بالفعل، والتي تشتمل على النقاط الآتية:

  • يساعد على تغذية البشرة، وذلك لأنه يحتوي على فيتامين إ، والذي يعتبر من الفيتامينات المفيدة للبشرة بشكل عام.
  • كما أنه يعمل على ترطيب البشرة، والتخلص من الجفاف الشديد والتشقق.
  • له دور فعا في تنعيم البشرة، وإكسابها الملمس الناعم الحريري مثل بشرة الأطفال.
  • بالإضافة لكونه من المستحضرات التي لها قدرة فعالة على التخلص من التشققات التي تصيب منطقة القدم.
  • كما أنه يقوم بإخفاء التجاعيد التي تظهر في اليد، والتي تكون خفيفة.
  • يساعد أيضًا على التخلص من البقع الداكنة وتصيغات الجلد التي تحمل اللون الداكن، وذلك في كافة مناطق الجسم.
  • يعمل على تفتيح البشرة، وأيضًا المناطق الداكنة التي توجد في الجسم.
  • يساعد أيضًا على تنظيف البشرة، والمسام، كما أنه يقي من ضرر الجذور الحرة
تجربتي مع لوشن البابايا البرتقالي

طريقة استخدام لوشن البابايا

  • تعتبر طريقة استعمال لوشن البابايا بسيطة جدًا وسهلة، وذلك لأنه من المستحضرات التي لها فاعلية كبيرة.
  • ومن خلال تجربتي مع لوشن البابايا البرتقالي كنت أستعمله من خلال وضع اللوشن على اليد مباشرة بعد غسلها.
  • أو وضعه على كافة مناطق الجسم مباشرة بعد الاستحمام بالماء الدافئ مباشرة.
  • حيث يتم وضع كمية مناسبة من اللوشن على المنطقة المراد دهنها، ويتم تدليكها مباشرة، وبالأخص منطقة الركبة أو الكوع، أو بعض المناطق الداكنة.
  • وبعد ذلك قمت بالبحث عن طرق أخرى لاستعمال لوشن البابايا البرتقالي، ووجدت أنه يمكن استعماله بطرق أخرى.
  • حيث يمكن عمل خلطة من اللوشن، وإضافة له بعض المكونات الأخرى ليكون أكثر فاعلية، وتظهر نتيجته في مدة أسرع.
  • وكنت أواظب على استعمال اللوشن بشكل يومي قبل النوم مباشرة، وبعد الاستحمام مباشرة، ويمكن استعمالها في الصباح والمساء، أو ثلاثة مرات في اليوم على حسب رغبتك.
  • ولهذا سوف أوضح لكم بعض الخلطات الفعالة التي قمت بتجربتها أثناء استعمال لوشن البابايا.

خلطة لوشن البابايا

وتعتبر خلطة لوشن البابايا من الطرق التي جعلتني أحصل على نتيجة سريعة في التخلص من تشققات القدم، وأيضًا التخلص من جفاف البشرة وتشققها، وذلك لأنها من الخلطات التي يتم إضافة فيها بعض الكريمات المرطبة، وهي خلطة لوشن البابايا مع كريم الجليسوليد وفيتامين إ، وبعض المواد الأخرى، والتي قمت باستعمالها من خلال الطريقة الآتية:

تجربتي مع لوشن البابايا البرتقالي
  • قمت بإحضار اثنان من عبوات اللوشن البرتقالي، ونصف عبوة من عبوات كريم الجليسوليد الحجم المتوسط.
  • وبعدها قمت بمزج المكونين مع بعضهما البعض، ومن ثم أضفت إليهم ملعقة صغيرة الحجم من فيتامين إ.
  • بعد ذلك قمت بإحضار ملعقة صغيرة الحجم من زيت اللوز الحلو، وأيضًا ملعقتان من زيت جنين القمح.
  • يتم خلط كافة المكونات مع بعضها البعض بشكل جيد حتى تتجانس تمامًا، وبعدها يتم حفظها في وعاء محكم الغلق، أو عبوة كريم فارغة.
  • وقمت بعدها باستعمال الخلطة مباشرة، وذلك بشكل يومي، وظهرت النتيجة الفعالة بعد عشرة أيام من الاستخدام.

سعر لوشن البابايا

وبعد أن أوضحت لكِ عزيزتي تجربتي مع لوشن البابايا البرتقالي وكيفية استخدامه، وأيضًا فوائده المختلفة، لعل الكثير يرغبون في معرفة سعره، ويتساءلون هل يكون من المستحضرات الباهظة الثمن وذلك مقارنة بفاعليته؟ وهذا ما أجيب عنه في النقاط الآتية:

  • على الرغم من أن لوشن البابايا البرتقالي اللون من المستحضرات التي له فوائد كثيرة، وسريع في المفعول، إلا أنه يتوافر بسعر مناسب جدًا.
  • حيث يكون سعره في المملكة العربية السعودية هو اثني عشر ريال سعودي فقط.
  • أما سعر لوشن البابايا البرتقالي في جمهورية مصر العربية يكون عبارة عن خمسون جنيه مصري.
  • ويكون سعر اللوشن أيضًا في الإمارات العربية المتحدة و تسعة درهم إماراتي فقط.

الفرق بين لوشن البابايا الأصلي والتقليد

وهناك العديد من الشركات المختلفة التي لجأت إلى تقليد لوشن البابايا، وبيعه على أنه العبوة الأصلية، ولكي تعلمين الفارق ما بين العبوة الأصلية والمقلدة يمكنك التعرف على تلك النقاط الهامة قبل الشراء، والتي تكون على هذا النحو الآتي:

  • تكون العبوة الأصلية بها ختم يحمل اللون الأخضر، ويكون مرفق على الختم كلمة حلال.
  • أما النوع الذي تم تقليده لا يكون مرفق على العبوة الخاصة به ختم.
  • كما أن اسم الشركة يكون مرفق على الجهة الأمامية من عبوة اللوشن، والتي تكون عبارة عن “RDL” في العبوة الأصلية.
  • بالإضافة إلى أن شكل فاكهة البابايا الموجود على العبوة يكون بحجم عادي في العبوة الأصلية ،وكبير جدًا في العبوة التقليد.
  • كما أن شكل وقوام الكريم أيضًا يكون مختلف، حيث إن النوع الأصلي يكون قوامه سميك ولونه أبيض ناصع.
  • أما في النوع التقليد يكون القوام خفيف وسائل بعض الشيء، ولا يكون ناصع البياض.
  • بالإضافة إلى أن النوع الأصلي يكون مرفق معه البلد المنتجة للوشن وهي إندونيسيا.
  • بينما النوع المقلد يرفق معه الشركة التي أنتجته فقط.
  • كما أن الكلام الذي يكون موجود على العبوة يكون مختلف، حيث إن النوع الأصلي يكون مرفق معه كلمة EXTRACT.
  • بينما في النوع المقلد لا توجد تلك الكلمة، ولا يوجد سوى كلمة بابايا باللغة الإنجليزية فقط.

وبذلك أكون قد قدمت لكم تجربتي مع لوشن البابايا البرتقالي كاملة، والفوائد التي حصلت عليها من استعمال الكريم، وكذلك كيفية استعماله وسعره، وذلك من خلال مجلة البرونزية.