كيف نسلق البيض؟ نقدمها لكم من خلال موقع برونزية، حيث يعتبر البيض المسلوق هو واحد من ضمن أنواع الأطعمة الصحية، والتي تحتوي على نسب عالية من الفيتامينات والبروتينات الهامة لحصول الجسم على الطاقة التي يحتاجها على مدار اليوم، ويفضل الكثير تناوله عن غيره من الطرق المختلفة الأخرى لتحضير البيض، وذلك لأنه يكون سريع في التحضير، كما أنه صحي ولا يحتوي على نسب عالية من الدهون، وقد يحتاج البيض إلى طرق معينة لسلقه، وذلك حتى يصبح بالشكل والقوام المرغوب به، والتي سوف نستعرضها لكم من خلال السطور القادمة فتابعونا.

كيف نسلق البيض

يعشق الكثير تناول البيض المسلوق، لأنه من الأطعمة الشهية، والتي يتم تناولها في وجبة الفطور للحصول على البروتينات والمعادن الهامة، والتي تمد الجسم بالطاقة، والتغذية السليمة، وبالأخص الأطفال، وبذلك يمكنكم التعرف على الطريقة الصحيحة التي يمكن من خلالها عمل البيض المسلوق، ليكون بشكل صحي، والطريقة تكون بالخطوات الآتية:

المكونات اللازمة

  • ثلاثة من حبات البيض.
  • ملعقة كبيرة الحجم من الخل الأبيض.
  • ملعقة واحدة صغيرة الحجم من الملح.
  • كمية من الماء الوفير.
  • كمية من الماء البارد.

طريقة التحضير

  1. في البداية يتم إحضار البيض، ومن ثم يتم غسله بالماء الجاري، وذلك حتى يصبح نظيف وخالي من أي نوع من الملوثات الخارجية أو الأتربة والشوائب التي تكون عالقة به.
  2. بعد ذلك يتم إحضار وعاء عميق، ومن ثم يتم وضع به حيات البيض، وبعدها يتم إحضار كمية من الماء الوفير، ويتم تغطية بها البيض بشكل كامل، بحيث يصل الماء إلى أعلى البيض.
  3. يتم إضافة له كمية الملح والخل الأبيض، ومن ثم يتم تقليب المكونات بشكل جيد في الماء مع بعضها البعض مع مراعاة تقليبها برفق حتى لا يتأذى البيض أو يتعرض للكسر أو الخدش.
  4. بعد ذلك يتم وضع المكونات على النار الهادئة، وتترك لفترة حتى يتم البدء في الغليان، وبعدها يتم تحويل النار إلى عالية، ويترك البيض ليغلي لبضع دقائق.
  5. يتم إزالة البيض من على النار مباشرة، ومن ثم يتم إضافة له الماء البارد على الفور، وبعدها يتم تقشيره بشكل جيد وسريع، ومن ثم يتم تناوله مباشرة.

مدة سلق البيض الصحية

يعتبر البيض هو واحد من ضمن أنواع الأطعمة التي يمكن تحضيرها بشكل سريع جدًا، وذلك لأنه ينضج بسرعة، ولا يحتاج في طهيه إلى وقت كبير أو مجهود، والكثير يعتقد أن مدة سلق البيض لا بد وأن تطول حتى يتم نضج البيض بالشكل الجيد، ولكن هذا الاعتقاد من الأمور التي ليس لها أساس من الصحة، فالمدة الخاصة بسلق البيض يجب أن تتراوح ما بين العشر دقائق وحتى الإثني عشر دقيقة فقط، وفي هذه الحالة يتم الحصول على البيض الناضج من الداخل والخارج، وهذه تعتبر المدة الصحية التي يجب تناول البيض بها، والتي تمكن الجسم من الحصول على العناصر الهامة التي يحتاجها من ذلك الطعام.

ولكن هناك بعض الأشخاص يفضلون تناول البيض النصف ناضج، أي الذي لم يتم تسويته على النار بالشكل الكافي، والذي يكون فيه الصفار من الداخل غير صلب، فيكون في تلك الحالة الصفار الموجود داخل البيضة به القليل من السوائل الكثيفة، وفي حالة الرغبة في الحصول على هذا البيض، فإنه في تلك الحالة لا بد من ترك البيض على النار مع الماء ليغلي لمدة لا تزيد عن السبع دقائق، وذلك حتى لا يتعرض للنضج الكامل، وهي من الأمور التي يفضلها الكثير، ولكن تعتبر تلك المدة غير صحية، وذلك لأن البيض يحتاج إلى المدة الكافية التي تجعله ينضج، وتنضج معه البروتينات والعناصر الهامة الموجود به، وفي تلك الحالة يسهل على الجسم هضمه وامتصاصه بشكل سريع.

اضرار سلق البيض لمدة طويلة

الكثير من الأشخاص يخافون من تناول البيض المسلوق، وبالأخص عند سلقه لفترات طويلة على النار، أي في حالة زيادة مدة سلق البيض عن خمسة عشر دقيقة، ويعتقدون بذلك أن البيض في هذه الحالة قد تتعرض للبكتيريا، أو أنه من الممكن أن يسبب الكثير من الأضرار والمخاطر الصحية، ولكن كل تلك الأقاويل تعتبر من الإشاعات، فالبيض المسلوق لفترات طويلة لا يمكنه أن يسبب أي نوع من الأضرار على الصحة مهما طالت مدته.

فكل ما يصيب البيض في حالة تعرضه للسلق لمدة كبيرة هو أن يتعرض لونه إلى التغيير، بحيث يصبح لون المنطقة الصفراء الداخلية مائلة إلى اللون الداكن، وقد تحيط تلك الكرة الصفراء من الخارج طبقة تكون مائلة إلى اللون الأخضر الفاتح، ولكنه في حالة تناولها لا تسبب أي نوع من المخاطر ولا الأضرار، ولكنه في حالة تعرضه إلى وقت طويل فإنه يفقد العديد من أنواع البروتينات والعناصر الغذائية الهامة التي يحتوي عليها، فكلما زادت المدة عن اثنا عشر دقيقة، فإنه يفقد معها قيمته الغذائية، وبالتالي تناوله لا يكون مفيد للجسم، ولكنه لا يسبب أي ضرر على الصحة بشكل عام، كما يعتقد البعض.